"الجارديان" تكشف كواليس استعانة "أردوغان" بمرتزقة سوريين والمقامرة بليبيا

لندن (صدى):
كشفت صحيفة "الجارديان " البريطانية كواليس استعانة "اردوغان " بمرتزقة سوريين للسيطرة على ليبيا .

وتحت عنوان " من إدلب إلى طرابلس.. تركيا تتحرك للسيطرة على البحر الأبيض المتوسط " وصورة دمية "أردوغان " التي يحملها الليبيين، أبرزت الصحيفة شهادة أحد المرتزقين السوريين والذي أد أنه تم نقله من إدلب إلى طرابلس تحت زعم خدمة الدعم والوحدات الطبية مقابل الأموال لكنه فوجئ بوضعه في اشتباكات مع الجيش الليبي والمواطنين الليبين قائلاً : القتال هنا أسوء من سوريا الشوارع ضيقة والمسافة قريبة .

وأشار بعض المرتزقة أنهم جائوا من أجل المال والبعض ادعى مساندة الليبين ضد الإستبداد ، إلا أن الكثيرين يعترفون بأنهم لم يعرفوا شئ عن الصراع الليبي سوى مطالبهم برحيل الرئيس الراحل معمر القذافي .

ولفتت "الجارديان "إلى وجود 10 آلاف مرتزق بسبب خطة تركيا الطموحة للسيطرة على شرق البحر الأبيض المتوسط وبحر إيجه كنطاق للنفوذ التركي وإرث للإمبراطورية العثمانية .

كما لفتت إلى دعم حلفائها "قطر وإيطاليا " لحكومة الوفاق على حساب الجيش الوطني الليبي والدولة الليبية ، غير أنها أشارت إلى معارضة الأتراك أنفسهم للتدخل في ليبيا بعدما أنقرة باتت معزولة بشكل متزايد على المسرح الدولي.

Time واتساب