نسخة
المجلس الأوروبي: الفيروسات قد تصبح سلاح الإرهابيين في المستقبل

بروكسل (صدى):
أبدت لجنة مكافحة الإرهاب في المجلس الأوروبي تخوفها من أن تدفع تداعيات فيروس كورونا الجديد الإرهابيين للاستعانة بالفيروسات كأسلحة بالنسبة لهم.

وأضافت أن انتشار فيروس كورونا الجديد أظهر ضعف العديد من الدول، الأمر الذى قد يشجع الجماعات الإرهابية للجوء للفيروسات ونشرها من أجل خلق اضطربات في أى مجتمع يستهدفونه.

وأكد خبراء في اللجنة أن بعض الجمعات الإرهابية حاولت من قبل شن هجمات بيولوجية في بعض الدول مثل ألمانيا، مشددين على ضرورة أن يتكاتف المجتمع الدولي للتصدي لأى محاولات إرهابية من هذا النوع، حفاظًا على أمن وسلامة المجتمع.

Time واتساب