نسخة
أحد الناجين من تحطم الطائرة الباكستانية يكشف تفاصيل نجاته

إسلام أباد (صدى):
كشف أحد الناجين من حادث تحطم الطائرة الباكستانية، وهو المهندس محمد زبير، الذي فقد وعيه إثر تحطم الطائرة، عن تفاصيل نجاته بعد سقوط الطائرة واحتراقها.

وسرد الناجي من الحادث: " كل ما استطعت رؤيته هو الدخان والنار. “كنت أسمع الصراخ من جميع الاتجاهات، من الاطفال والكبار. كل ما استطعت رؤيته هو النار. ولم أستطع رؤية أي شخص، فقط سمعت صراخهم " .

وأضاف: " فككت حزام المقعد ورأيت بعض الضوء، واتجهت نحوه. وكان علي أن أقفز حوالي 10 أقدام (3.5 متر تقريبا) للوصول إلى منطقة آمنة "؛ فيما أصيب بجروح طفيفة بينما سقطت الطائرة بعد 10-15 دقيقة من أول محاولة هبوط ولم يكن الركاب على يقين أن الطائرة على وشك التحطم.

ومن الجدير بالذكر، أنه تحطمت الطائرة التابعة للخطوط الجوية الباكستانية، أمس الجمعة، من طراز إيرباص " A – 320 " بالقرب من مطار كراتشي.

Time واتساب