نسخة
سما المصري تعلق على اتهامات ريهام سعيد لها بنشر فيديوهات فاضحة

القاهرة (صدى):
تواجه الفنانة الاستعراضية المصرية، سما المصري تهمة التحريض على الفسق والفجور وبث مقاطع خادشة للحياء عبر حساباتها الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعى، بعدما تقدمت الإعلامية ريهام سعيد ببلاغ ضدها.

وأوضحت سما المصري، أن هناك خلافات بينهما بعد أن أعلنت ترشحها لمجلس النواب وحصلت على 10 آلاف جنيه نظير الظهور معها  في البرنامج ولم تتمكن من الحضور إلى القناة فى الموعد المحدد وبعدها تم تحرير محاضر بينهما والدخول فى قضايا؛ فيما نفت كافة الاتهامات المنسوبة لها.

وقالت الفنانة المصرية، أنها فوجئت يوم الجمعة الساعة ۱٫۳۰ صباحا بقوة من الشرطة أثناء إقامتها عند والدتها بمنطقة الهرم وطلبت القوة منها ارتداء ملابسها وتم التحفظ على هاتفها الجوال وحامل كاميرا تليفون واللاب توب و مفتاح الخزانة.

وصرحت سما المصري: " مفيش علاقة شخصية بيني وبين ريهام سعيد، وأنا كل اللي أعرفه إنها إعلامية وبشوفها في التليفزيون زيي زي أي حد لكن كان فيه مشكلة انها افتكرت انى زقيت بنت عليها ومن ساعتها وهي وبتطلع تستفزنى وتشتمنى، وسنة 2015 کنت مرشحة نفسي لمجلس النواب وکانت اتفقت معايا انها تستضيفني في البرنامج معاها على قناة النهار ".

وأضافت:" وبعد كده أخدت عربون من القناة عشرة الاف جنيه وبعد كده حصلي ظروف ومقدرتش اروح وكلمت مسئول القناة وقلت له هرجعلك الفلوس وهي طلعت في البرنامج وقالت سما المصري ضحكت علينا وأخدت مننا فلوس ومش عاوزة ترجعها وبعد كده الموضوع تطور أن احنا في بينا محاضر وقضايا" .

Time واتساب