نسخة
برلمانية تركية: أردوغان قرر إعدام المعتقلين السياسيين

ماجد القزيز (صدى):
فتحت برلمانية تركية، النار على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، واصفة إياه بأنه "نازي" ويريد إعدام المعتقلين السياسيين بفيروس كورونا .

وأكدت نائبة الكتلة البرلمانية بحزب الشعوب الديمقراطي، ميرال دانيش باشتاش، أن قانون تعديل الأحكام المقترح من حزب العدالة والتنمية الحاكم وحليفه حزب الحركة القومية، ليس قانون تعديل أحكام بل قانون إعدام وقانون إجرامي والغرض منه قتل الناس علنًا.

وأضافت: " إذا كنتم تغضون البصر عن موت الناس بفيروس كورونا، إذن عقوبة الإعدام التي ادعيتم أنكم ألغيتموها تكون قد عادت مرة أخرى. فأنتم تحاولون قتل هؤلاء الناس داخل السجون ".

وأردفت: "نحن نتحدث عن مئات الآلاف، نتحدث عن 288 ألف روح، نتحدث عن ملايين الأشخاص يريدون أن يكونوا مع عائلاتهم، أليس هؤلاء من مواطني هذه الدولة، لو لم يكونوا من مواطنينا اخرجوا وقولوا: نحن أخرجناكم من المواطنة" .

وتابعت: "لن نترك هؤلاء يكافحون المرض بمفردهم، فقانون تغيير الأحكام ما هو إلا قانون إعدام وقانون جناية وبمثابة قتل الناس في السجون علنًا ونحن لن نقبل هذا أبدًا".

Time واتساب