امرأة تقدم بلاغا ضد جارتها بعد الاشتباه في إصابتها بـ «كورونا»

القاهرة (صدى):
شهدت مصر واقعة غريبة لامرأة تقدمت ببلاغ ضد جارتها التي عادت من دراسة الدكتوراه في الصين؛ بسبب اشتباهها بإصابتها بفيروس ”كورونا“ وخوفًا من نقل المرض.

وكانت مديرية أمن كفر الشيخ (شمال) تلقت إخطارًا من مواطنة ضد جارتها، تطلب فيه التحقق من عدم إصابتها بفيروس ”كورونا“، كونها قادمة من دولة الصين.

وتدخل الفريق الوقائي بمستشفى حميات دسوق في مدينة كفر الشيخ، وجرى تشكيل لجنة لفحص السيدة العائدة من الصين، وتبين أنها تعمل مدرسة بكلية العلوم في جامعة المنصورة، وكانت في منحة دكتوراه بدولة الصين.

وجرى فحص السيدة طبيًا 3 مرات في الصين، قبل مغادرتها، وفي مطار روسيا (ترانزيت)، وفي مطار القاهرة الدولي، ولم يظهر عليها أي أعراض للمرض.

وأعاد الفريق الوقائي الكشف على السيدة في منزلها، ونبه على إجراءات الوقاية وعزل الحالة بغرفة منفصلة.

كما تم توقيع الكشف الطبي عليها بمستشفى حميات دسوق، وتبين أن الحالة سليمة وليست مصابة بالفيروس المنتشر حاليًا في الصين وبعض الدول الأخرى.

Time واتساب