هجوم على أردوغان بعد سعيه للتمدد في الصومال: «نازيّ جديد»

أنقرة (صدى):
تسببت تصريحات الرئيس التركي رجب الطيب أردوغان، في حالة من الغضب في الصومال، والتي قال خلالها أن الصومال دعت بلاده للتنقيب عن البترول.

وشنوا حملة هجوم على مواقع التواصل الاجتماعي في هاشتاغً «#أردوغانالنازيالجديد»، معتبرين تصريحه محاولة لبسط نفوذه على عدد أكبر من الدول.

ومن جانب آخر، وصف خبراء صوماليون تصريحات أردوغان التي قال خلالها أن الصومال تريد حذو ليبيا التي وقعت اتفاقا مشابها العام الماضي، بـ«الخطيرة» وقد تتسبب في دمار للبلاد.

وعلقت مغردة على صورة للرئيس التركي يتوسط خريطتي سوريا وليبيا، مدونة: «يقال إن الزعيم النازي هتلر انتحر بعد أن قاد ألمانيا للدمار، وهزيمة مذلة في الحرب العالمية الثانية، وانقسام دام عشرات السنين».

Time واتساب