ضابط بالقوات المسلحة ينهي حياته بسبب الضغوط

مليكة فؤاد (صدى):
قرر ضابط بسلك القوات المسلحة الملكية المغربية، إنهاء حياته شنقًا داخل منزله.

وترك المنتحر البالغ من العمر 59 عاما، رسالة تحمل في طياتها إتهامات لمسؤول في القوات المسلحة.

ويبدو أن المنتحر، قد تعرض لضغوط قهرية أثناء عمله بين أسوار الثكنة العسكرية، فقرر إنهاء حياته بعد مدة طويلة من الخدمة العسكرية بالجيش.

Time واتساب