مسؤول أسترالي: اختفاء الطائرة الماليزية كان انتحارًا نفّذه الطيار

كانبرا (صدى):
فجّر رئيس الوزراء الأسترالي السابق، توني أبوت، مفاجأة في قضية الطائرة الماليزية التي اختفت قبل عدة سنوات.

وأكد «أبوت» أن مسؤولين كبار في الحكومة الماليزية تساورهم شكوك منذ فترة طويلة في أن اختفاء الطائرة، كان انتحارا وجريمة قتل جماعية قام بها الطيار.

وأضاف أبوت، أن بعض المسؤولين الماليزيين يعتقدون أن الطيار المخضرم زاهري أحمد شاه، أسقط الطائرة عمدا، متابعًا «لن أقول من أخبرني بذلك، ولكن دعني أؤكد، وأريد أن أكون واضحًا تمامًا، لقد كانت القيادة في ماليزيا على يقين من أنها كانت انتحارا نفذه الطيار».

وكشف تقرير التحقيق المستقل الذي أصدرته ماليزيا عام 2018، عن تغيير مسار الطائرة يدويًا مرجحًا وجود طرف ثالث، فيما أشار المحققين إلى أن سبب الاختفاء لا يمكن تحديده، حتى يتم العثور على الحطام وصندوقي الطائرة الأسودين.

Time واتساب

أحدث التعليقات

د محمد ماجد بخش
كم هو الظلم شاق ومعتم