شركة تساعد رئيس برشلونة في تشويه سمعة ميسي

نواف السالم (صدى):
أكدت تقارير صحفية إسبانية، اليوم الاثنين، أن نادي برشلونة برئاسة جوسيب ماريا بارتوميو، يستعين بإحدى الشركات منذ عام 2017؛ لتعمل على تشويه صورة بعض اللاعبين ومعارضي الرئيس، خاصة الرئيس السابق خوان لابورتا، والذين من بينهم اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي.

ويعمل النادي الإسباني مع شركة I3 Ventures، وهي الشركة التي أنشأت وتدير عشرات الحسابات على موقعي فيسبوك وتويتر، تم إنشاؤها لمهاجمة بعض العناصر المنتمية للنادي الكتالوني؛ حيث من بين المعرضين للهجوم في برشلونة: القائد والهداف التاريخي ليونيل ميسي وجيرارد بيكيه وبيب غوارديولا.

ويأتي ذلك بالإضافة إلى تشافي هيرنانديز وكارليس بويول وخوان لابورتا وفونت وبينيديتو وروريس وتورا وكارليس بويغديمونت زعيم إقليم كتالونيا السابق، وجماعة تسونامي الديمقراطية المطالبة بالاستقلال؛ فيما اندلعت خلافات كبيرة بين إدارة برشلونة الحالية، ونجوم الفريق وعلى رأسهم ميسي.

وتفاقمت الخلافات والمناوشات مع الإدارة الكتالونية؛ بسبب عدة قضايا أبرزها التعاقد مع غريزمان بدلا من نيمار، وإقالة فالفيردي التي سببت خلافا علنيا بين أبيدال المدير الرياضي للنادي وميسي نجم الفريق.

Time واتساب

أحدث التعليقات

د محمد ماجد بخش
كم هو الظلم شاق ومعتم