أجهزة تتبع اللياقة خادعة

متابعة- أميرة خالد (صدى):
كشفت دراسة حديثة، عن تعرُّض الكثير ممن يهتمون بتتبع لياقتهم البدنية وعدد الخطوات والكيلومترات التي يقطعونها يوميا، إلى الخداع من أجهزة التتبع وساعات اليد المخصصة لهذه الأغراض.

وأوضحت الدراسة، أن هذه الأجهزة ليست دقيقة بالشكل الكافي، إذ تبيّن وجود حسابات خاطئة عندما تم احتساب سباق ماراثون لمسافة تصل إلى 18 كيلومتر.

وأوصت الدراسة، بضرورة تحري المستهلك عن أي جهاز قبل الشراء، مؤكدة أن العلامات التجارية المشهورة لا يُشترك أن تكون أجهزتها دقيقة.

و قالت ناتالي هيتشنز، رئيس قطاع المنتجات والخدمات المنزلية في هيئة الرقابة وحماية المستهلك ببريطانيا، إن Gنتائج الدراسة أفادت أن عددًا من النماذج من علامات تجارية مشهورة لا يمكن الوثوق بها عندما يتعلق الأمر بقياس المسافة، لذا يجب التأكد، قبل الشراء، من اختيار منتج يمكن الاعتماد عليه».

Time واتساب