حوثي يغتصب طفل ويُعلّم جسده بسكين في صنعاء

فهمي محمد (صدى):
تعرّض طفل يمنيًا (14 عامًا) من الأطفال المقاتلين، إلى الاغتصاب من قبل المشرف الحوثي أبوحيدر الشامي في نهم شرق صنعاء.

وتعرّض الطفل إلى التعذيب على يد القيادي الحوثي، بالإضافة إلى وضع علامة على جسده بالسكين كما كانت توضع على البهائم.

وتمكن الطفل من الهروب والوصول إلى الجيش الوطني، وهو الآن يخضع إلى العلاج بالمستشفى، وفقًا للمقاتل الحربي محمد العرب.

Time واتساب