الغنام يفتتح مبادرة تقنيتي بلا ضرر2 في ثانوية الأمير مقرن.. والهويمل: نستهدف 8 آلاف طالب ومعلم

محمد السعران (صدى):
افتتح مساعد المدير العام للشؤون التعليمية في الإدارة العامة للتعليم في منطقة الرياض عبدالله بن سعد الغنام المبادرة النوعية "تقنيتي بلا ضرر 2" في عامها الثاني في ثانوية الأمير مقرن بن عبدالعزيز التابعة لمكتب تعليم الغرب، بحضور مدير المكتب عبدالمجيد بن عبدالرحمن الهويمل، ومساعده للشؤون التعليمية أحمد بن عبدالله الشمراني، ورئيس شعبة النشاط الطلابي في المكتب عبدالرحمن بن عبدالله المزيعل، وقائد ثانوية الأمير مقرن، عبدالعزيز بن عبدالله الرشيد، والمنسق الإعلامي للمكتب خضر الغامدي، وعدد من القيادات التعليمية والإشرافية والتربوية.

وتجول الغنام في المعرض المصاحب للمبادرة، واستمع إلى شرح البرامج والتطبيقات الحديثة وفقرات عن معاهد تدريب اللغة الإنجليزية والإسعافات الأولية، وأساسيات الحاسب الآلي، ومقاطع توعوية بأضرار التقنية من خلال ركن الطفل الذي جاء على هامش المعرض، مقدما شكره لكل من خطط وشارك ونفذ وحضر من الجهات الحكومية والخاصة ومنسوبي المكتب والمدرسة المستضيفة ومسؤولي الأنشطة الطلابية.

من جانبه، أوضح مدير مكتب تعليم الغرب عبدالمجيد بن عبدالرحمن الهويمل، أن فكرة برنامج المبادرة تهتم بنشر الثقافة الصحيحة في التعامل مع التقنيات الحديثة عبر وسائل التواصل الاجتماعي بين الطلاب بفئاتهم العمرية كافة، برؤية تربوية مدعومة من خبراء ومهتمين بهذا الشأن، ومعالجة الاستخدام الخاطئ لوسائل التقنية والمهارات المتعلقة بها.

وأكد الهويمل أن المبادرة تهدف إلى الإسهام في صناعة جيل أكثر وعيا في التعامل مع التقنيات الحديثة بما يعود عليه وعلى مجتمعه عموما بالفائدة، وحماية النشء من المخاطر، وتثقيف الطلاب في التعامل الإيجابي مع التقنية ووسائل التواصل الاجتماعي والارتقاء بثقافة التعامل معها، وتعريفهم بمفهوم القدوة الحقيقية التي تستحق المتابعة عبر وسائل التقنية، وتوعية الأسر بما قد يواجه أبناءهم في مواقع التواصل الاجتماعي والتقنيات العديدة، والحد من المخاطر الأخلاقية والسلوكية فيها.

ودعا مدير مكتب تعليم الغرب طلاب المدارس والمعلمين إلى زيارة أجنحة المعرض المصاحب لمبادرة "تقنيتي بلا ضرر 2"، والاستفادة من الدورات المقدمة في مجالات التقنية واستخداماتها على مدى عشرة أيام، مشيرا إلى أن عدد المدارس المستهدفة بالزيارة داخل المكتب 135 مدرسة، يمثل عدد الطلاب المستهدفين نحو 5000 طالب متدرب، وعدد المعلمين 3000 معلم متدرب، حيث تتضمن ورش التدريب والدورات استخدام التقنية في الأنشطة، والتقنية والتعليم، والتقنية والإيجابية، وصيانة الجوالات، والهاكر الأخلاقي والجريمة المعلوماتية ومخاطرها وعقوباتها، وتطبيق مصحف الأمل للصم التفاعل، وتقنية النانو، وتجارب في استخدام التقنية الحديثة، واستخدام شبكات التواصل الاجتماعي في تعزيز العملية التعليمية.

 

Time واتساب