هرمون الإجهاد ينشط الخلايا السرطانية

متابعة- أميرة خالد (صدى):
اكتشف فريق علمي، أن نورادينالين (النوربينفرين) الذي يطلقه الجسم في الحالات العصيبة، ينشط الخلايا السرطانية.

وافترض فريق علماء من الولايات المتحدة وألمانيا وروسيا أن الخلايا المناعية التي تسمى الخلايا المتعادلة وهرمونات معينة مثل نورادرينالين وكورتيزول، يمكن أن تساعد على انتكاسة الأورام الخبيثة بعد سنوات من علاج السرطان باستخدام العلاج الكيميائي والتدخل الجراحي.

وكشفت التجارب المخبرية التي أجريت على الفئران، أن نورادرينالين ينشط خلايا سرطان الرئة والمبيض الخاملة، حيث يرتفع مستوى هرمون نورادرينالين في الدم بصورة حادة في حالات التوتر النفسي والصدمة والإصابات والرعب والتوتر العصبي.

وتبين أن استخدام الأدوية المعروفة باسم حاصرات بيتا المعتمدة، التي تستهدف هرمون الإجهاد، منعت تكرار المرض عند الفئران حيث بقيت الخلايا السرطانية خاملة، وقد يساعد استخدام هذه الأدوية في منع تكرار المرض عند البشر أيضا.

Time واتساب