أول تعليق من الخارجية على جهود الكويت تجاه الأزمة الخليجية

خالد الظفيري (صدى):
علق الأمير فيصل بن فرحان وزير الخارجية على جهود ومساعي دولة الكويت في تقريب وجهات النظر حيال الأزمة الخليجية.

وقال وزير الخارجية: "‏ننظر ببالغ التقدير لجهود دولة الكويت الشقيقة لتقريب وجهات النظر حيال الأزمة الخليجية، ونشكر المساعي الأمريكية في هذا الخصوص، ونتطلع لأن تتكلل بالنجاح لما فيه مصلحة وخير المنطقة" ٠

كان الشيخ أحمد ناصر المحمد الصباح، وزير الخارجية الكويتي ووزير الإعلام بالوكالة، قد كشف عن إجراء تطورات ومستجدات مباحثات وصفها بـ"المثمرة"، بشأن حل الأزمة الخليجية.

وقال الصباح إنه في إطار جهود المصالحة التي سبق أن قادها أمير الكويت الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، واستمراراً للجهود التي يبذلها أمير الكويت الحالي الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، والرئيس الأمريكي دونالد ترامب لحل الأزمة مع قطر، فقد جرت مباحثات مثمرة خلال الفترة الماضية أكد فيها كافة الأطراف حرصهم على التضامن والاستقرار الخليجي والعربي، وعلى الوصول إلى اتفاق نهائي يحقق ما تصبوا إليه من تضامن دائم بين دولهم وتحقيق ما فيه خير شعوبهم".

وأضاف: "وفي هذا الإطار نعرب عن التقدير للسيد جاريد كوشنر، كبير مستشاري الرئيس الأمريكي، على الجهود القيمة التي بذلها مؤخرا في هذا الصدد".

Time واتساب