رسائل أبناء مارادونا تكشف سر جديد عن حالته الصحية قبل وفاته

وكالات (صدى):
كشفت التحقيقات في وفاة الأسطورة الأرجنتيني، دييجو أرماندو مارادونا، عن تفاصيل جديدة عن حالته الصحية قبل وفاته؛ حيث عانى في أيامه الأخيرة، من سلسلة أزمات صحية تعرض لها، وتحديدا بإجراء جراحة على مستوى المخ، بسبب جلطة دماغية.

وأظهرت المحادثات الخاصة على تطبيق "واتساب"، بجميع المحطيين بدييجو في أيامه الأخيرة، أن أبناءه كانوا على تواصل من خلال محادثة جماعية مع الفريق الطبي، الخاص به.

واتضح في الرسائل رغبة أبنائه في تعيين طبيب جديد لوالدهم، بعيدا عن لوكي جراح الأعصاب الذي أجرى له العملية الجراحية في المخ، كما أن أبنتيه دلما وجيانا، كانوا يرغبون في تعيين طبيب عام لمتابعة حالة مارادونا، بالإضافة لطبيب نفسي، فيما قالت ابنته جيانا في أحد الرسائل أن والدها (بخير)، ولكنه غاضب بسبب رغبته في المزيد من الخصوصية.

Time واتساب