تركي الفيصل للفلسطينيين: إذا اعتقدتم أن بايدن مختلفًا عن ترامب ستصابون بخيبة أمل

الرياض (صدى):
أكد الأمير تركي الفيصل رئيس الإستخبارات الأسبق، أنه على الرغم من وجود صعود وهبوط في العلاقات السعودية الأمريكية، عل حسب تغير الأوضاع ولكن العلاقات الاستراتيجية بقيت وثيقة بوجود المصالح المشتركة وأهمها إيجاد السلام والاستقرار في المنطقة.

وقال الأمير تركي الفيصل في تصريحات تلفزيونية: " ما يقلقني في الحقيقة هو ما يتعلق ببعض الأوساط العربية وخاصةً إخواني الفلسطينيين، اذا كنتم تعتقدون أن بايدن سيكون مختلفًا عن ترامب، اعتقد انكم ستُصابون بخيبة أمل شديدة " .

وأضاف: " لأنني أعتقد أن بايدن إذا أصبح رئيسا لن يتراجع عن ما قام به ترامب، وهذا شيء يجب عليهم أخذه في الحسبان " .

وتابع: " إدارة بايدن تنبع من إدارة أوباما لكن ليس بالضرورة أن تكون ملزومة بتنفيذ سياسات أوباما الخارجية " .

ولفت الأمير تركي الفيصل إلى أن جو بايدن لا تغيب عنه مصالح أمريكا في المنطقة بحكم معرفته فيها من خلال خبرته كعضو في مجلس الشيوخ الأمريكي، وكنائب للرئيس في عهد باراك أوباما.

Time واتساب