ستيني يعذب زوجته ويحتجزها وسط حظيرة للبهائم

مليكة فؤاد (صدى):
أقدم رجل في العقد السادس من العمر على تعذيب زوجته واحتجازها في منزل وسط حظيرة للبهائم في المغرب.

وأوضحت شقيقة المجني عليها، أن زوج الأخيرة ظل يعذبها ويحتجزها في منزله منذ أكثر من 10 سنوات.

وأضافت، في بلاغ تقدمت به إلى الشرطة، إلى أن الزوج منع شقيقتها من زيارة أهلها، وتزوج من سيدة أخرى، مؤكدة أن التعذيب الذى تعرضت له شقيقتها جعلتها طريحة الفراش.

ومن جهتها، قررت المحكمة إحالة الرجل إلى السجن للاشتباه في تورطه في احتجاز وتعذيب زوجته الأولى منذ عام 2009.

Time واتساب