سفارة المملكة في الأردن تعقد مائدة مستديرة ناقشت أبرز القضايا المزمعة على جدول أعمال قمة العشرين

محمد السعران (صدى):
ضمن إطار رئاسة المملكة لـ مجموعة العشرين، نظمت سفارة المملكة لدى الأردن اليوم، مائدة مستديرة حول مشاركة الأردن في اجتماعات ‎مجموعة العشرين التي تستضيفها وترأسها ‎المملكة نهاية الشهر الحالي، بحضور عدد من الوزراء الأردنيين المعنيين بالإضافة إلى سفراء لعدد من دول مجموعة العشرين.

وأكد سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الأردن نايف بن بندر السديري، عمق ومتانة العلاقات بين البلدين الشقيقين، مشيراً إلى أن دعوة الأردن للمشاركة في قمة العشرين هي رسالة تأكيد على الأهمية التي توليها المملكة لعلاقاتها مع الأردن، وحرصها على تمكين الأردن من طرح وجهات نظرها وقضاياها وتحقيق ما يمكن الاستفادة منه، مستعرضاً الإنجازات التي تمكنت رئاسة المملكة لمجموعة العشرين من تحقيقها، أبرزها نجاحها في التعامل مع جائحة فيروس كورونا المستجد والحد من آثارها الصحية والاقتصادية.

وتناول السفير السديري، المحاور الأساسية لقمة العشرين والتي اشتملت على تمكين الإنسان من خلال تهيئة الظروف التي تمكن الجميع، لا سيّما المرأة والشباب، من العيش الكريم والعمل والازدهار، إضافة للحفاظ على كوكب الأرض من خلال تعزيز الجهود الجماعية لحماية الكوكب، خصوصًا فيما يتعلق بالأمن الغذائي والمائي والمناخ والطاقة والبيئة، بالإضافة لتشكيل آفاق جديدة عبر تبني إستراتيجيات جريئة وطويلة المدى لمشاركة منافع الابتكار والتقدم التقني.

بدورهم، أعرب المشاركون عن تقديرهم لمواقف المملكة المشرفة دائماً والداعمة للأردن بمختلف الظروف، مثمنين التعاون الوثيق بين البلدين الشقيقين لما تتطلبه المصالح المشتركة في ظل الرعاية الكريمة التي توليها قيادتي البلدين.

ودار خلال اللقاء حوار موسّع ركّز على حيوية هذه القمّة، وانعكاساتها الإيجابية، لاسيما في ظل الظروف العالمية الحالية، وضرورة الاستفادة من الفرص التي تقدّمها، واستعرض المشاركون أهمية مشاركة الأردن في هذه القمة العالمية.

 

Time واتساب