قصة سيدة استخدمت السحر الأسود للتخلص من أزواجها

كينجستون (صدى):
يزور قصر " آني بالمر" الواقع على خليج مونتيجو في جامايكا، آلاف السياح من مختلف أنحاء العالم.

وعرفت صاحبة القصر السيدة " آني " باسم الساحرة البيضاء، والتي تزوجت من رجل ثري وهو صاحب القصر الضخم، ويدعى "جون بالمر"، إذ وقع في غرامها بسهولة شديدة، بعدما أعدت سحرًا أسود له كي يحبها وتتزوج منه.

وتعلمت "آني" فنون السحر الأسود على يد امرأة إفريقية، وأول ضحاياها زوجها الثري الذي تخلصت منه لتصبح هي سيدة القصر.

وتزوجت السيدة عدة مرات عقب وفاة زوجها، ولكنها كانت تتخلص من الزوج الجديد في كل مرة بعد مرور فترة قصيرة من الزواج.

وكانت تختار عبدًا من عبيدها في كل ليلة ليشاركها نومها، وتتخلص منه بعد إقامة علاقة معه، بل وبدأت في ذبح العديد من الأطفال لتقديمهم كقرابين للشياطين أثناء ممارستها للسحر الأسود داخل قصرها الذي أصبحت اللعنة تحد أرجاؤه وأركانه.

توفيت "آني" عام 1848 ولم يكشف أحد السبب الحقيقي خلف وفاتها، وتم دفنها داخل حديقة القصر، وهو ما تحول مع مرور السنوات إلى مزار سياحي.

Time واتساب

أحدث التعليقات