رجل يحتضر يتصل بالشرطة ليعترف بارتكاب جريمة قتل مروعة قبل 25 عامًا

واشنطن (صدى):
شهدت مدينة ترينيتي التابعة لولاية ألاباما الأمريكية واقعة غريبة، حيث تفاجئ رجال الشرطة بقيام رجل بالاتصال بهم ليعترف بارتكاب جريمة قتل لم تُحل قبل 25 عامًا.

وكان "جوني دوايت وايت"البالغ من العمر 53 عاماً، وفقا لـ"صحيفة ميرور البريطانية"، يعاني من مرض عضال، وعندما شعر بأنه يحتضر قرر أن يزيح هذا السر عن صدره، واتصل بالشرطة وأخبرهم بأنه إطلاق النار على رجل يدعى "كريستوفر ألفين دايلي" في رأسه في عام 1995.

وذكرت الشرطة أن "وايت" شعر بالندم لذلك اعترف، وأعطاهم معلومات مطابقة للأدلة في القضية، كما أخذ المحققين إلى منطقة غابات في ديكاتور حيث تم العثور على جثة "دايلي" وأعاد تمثيل الجريمة، وتم اتهام "وايت" بجريمة القتل، فيما لم يتم تحديد موعد جلسة المحكمة بعد.

Time واتساب