فتاة تصنع " مشنقة " لأختها الصغرى وتنهي حياتها

القاهرة (صدى):
شهدت مصر واقعة مروعة، إذ أقدمت فتاة تعاني مرض نفسي، على إنهاء حياة شقيقتها الصغرى، شنقا.

وتلقت الشرطة بلاغا من والد الفتاة بالعثور على جثة ابنته 16 عامًا، مشنوقه بحبل داخل شقتهم.

وكشفت التحريات الأولية أن الجانية مصابة بمرض نفسي، ومعتادة على الهرب من المنزل، بعد انفصالها عن زوجها.

وأفادت الأم بأن ابنتها الكبرى مصابة بمرض نفسي، وانفصلت عن زوجها، واعتادت على الغياب من المنزل، فقرر والدها حجزها فى المنزل وربطها بالحبال لمنعها من الهرب.

واعترفت المتهمة بارتكاب الجريمة، وقررت أنها طلبت من أختها فك الحبال لتناول الطعام، ثم غافلتها وشنقتها بالحبل.

Time واتساب