قياس مستويات الطلاب بـ "مؤشرات جديدة"

الرياض (صدى):
أخضعت هيئة تقويم التعليم والتدريب إدارات التعليم والمكاتب التعليمية إلى مؤشرات جديدة لقياس مستويات طلاب وطالبات المدارس في كل نطاق، لاتخاذ الإجراءات التصحيحية في حالة رصد الإيجابيات أو القصور في أي نطاق تعليمي.

وتضمن مؤشر أداء المدارس اختبار القدرات العامة بشقيه الكمي واللفظي، بالإضافة إلى اختبار تحصيلي للتخصصات العلمية في مقررات الرياضيات والفيزياء والأحياء والكيمياء، وآخر للتخصصات النظرية في مقررات التربية الإسلامية واللغة العربية والعلوم الاجتماعية.

ويعتمد هذا التصنيف على أداء الطلبة المنتمين للمدرسة في الاختبارات، وذلك بناءً على متوسط أداء طلاب تلك المدرسة. ولمزيد من الموضوعية في ترتيب مدرسة ما، حيث اعتمد المؤشر على متوسط آخر ثلاث سنوات لطلابها.

ويمكن رصد المؤشرات " جودة التدريس، فاعلية القيادة المدرسية، البيئة المدرسية المحفزة بمختلف مكوناتها، الظروف الاجتماعية والاقتصادية للطلبة، وتقليص حجم ذلك التباين بين أداء المدارس داخل نطاق مكتب التعليم

بالإضافة إلى مقارنة متوسط أداء طلاب المدرسة بأدائها خلال العامين الدراسيين السابقين، رفع درجة جاهزية الطلاب للاختبارات في السنوات القادمة، تقسيم المدارس " بنين- بنات، علمي -نظري، لاختبارات- قدرات - تحصيلي، المدارس -حكومي- أهلي- تعليم عالمي- معاهد علمية ".

Time واتساب