وزير العدل الأمريكي يوجه بفتح التحقيق في تزوير الانتخابات الرئاسية

واشنطن (صدى):
وجه وزير العدل الأمريكي ويليام بار المدعين العامين الفيدراليين، أمس الاثنين، بفتح تحقيق في شبهات حول تزوير الانتخابات، الأمر الذي يعد انتصارا غير مسبوق للرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعد هزيمته أمام غريمه الديمقراطي جو بايدن في انتخابات الرئاسة الأمريكية.

وتقدم دونالد ترامب جونيور نجل الرئيس الأمريكي، بقائمة اتهامات ضد مسئول بوزارة العدل، والذي يشرف على التحقيقات حول الاتهامات بتزوير الانتخابات التي جرت يوم الثلاثاء الماضي، بأنه ينتمى إلى الدولة العميقة، وذلك بعد استقالة المسئول بشكل مفاجىء في الساعات الأولى من صباح اليوم.

وأعلن ريتشارد بيلجر المشرف على التحقيق في تزوير الانتخابات، عن استقالته بعد أن فوض ويليام بار وزير العدل المدعين العامين الفيدراليين في أنحاء الولايات المتحدة بالتحقيق فيما سمي "مزاعم جوهرية" عن وجود مخالفات قبل الانتخابات الرئاسية 2020، على الرغم من وجود أدلة قليلة على ذلك.

وذكّر ويليام بار ممثلي الادعاء بضرورة تقصي مزاعم وجود مخالفات في التصويت قبل أن تتحرك الولايات للتصديق على النتائج في الأسابيع المقبلة، وعادة، لا يُسمح لممثلي الادعاء بالتصرف إلا بعد توفر النتائج النهائية وقد يستغرق ذلك أياما أو أسابيع بعد انتخابات 3 نوفمبر، استنادًا إلى القوانين المحلية.

Time واتساب

أحدث التعليقات