موعد عودة ترامب إلى ممارسة الأنشطة العامة

واشنطن (صدى):
كشف شون كونلي طبيب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الجمعة، عن موعد عودة ترامب بشكل آمن للأنشطة العامة لافتًا إلى أن ذلك بحلول السبت، بعد أيام من إعلان إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وأوضح الطبيب شون كونلي، إن ترامب أكمل علاجه واستجاب له من دون آثار جانبية، كما إن يوم السبت سيكون العاشر منذ تشخيص إصابته.

وتوقع طبيب ترامب عودته بشكل آمن لأنشطته العامة بحلول هذا الوقت؛ مؤكدًا أنه استجاب للعلاج على نحو جيد جدا.

Time واتساب

أحدث التعليقات

أبو متصور الخالدي
لاوالله ماهو رجال ومن يمدحه أما أنه جاهل إمعه أو حاقد على السعوديه أو أنه مدسوس أولاً صدام لم يقاتل دفاعاً عن أحد لأنه هو من بدأ التحرش بإيران وألغى إتفاقية الجزائر ولولا الله ثم السعوديه كان أكلوه المجوس بيوم واذا كانت ايران عدو للسعوديه فإضعافها نافع لنا، وقد كان الدعم ااسياسي وفي المنظمات الدوليه وتقديم الأسلحه الذي قامت به السعوديه هو السبب الأول في منع انهيار صدام. ثانياً صدّام مجرم دكتاتوري عانى منه الشعب العراقي اهل السُنّه قبل الشيعه حيث أعدم وسجن وأهان الكثيرين. ثالثاً تكبُّر وتجبُّر وظلم أبنائه عدي وقصي في معاملة العراقيين وكذلك إخوته وأخواله وأنسبائه. رابعاً صدام قام بمجزره وإباده جماعيه لمجتمع مسلم من شعبه وهم الأكراد واستخدم ضد الأبرياء والمدنيين العُزَّل والأطفال الأكراد أسلحه كيميائيه وجرثوميه محرّمه دولياً ودينياً ووعقلاً وعرفاً ويأبى إرتكابها أي قائد عربي لديه ولو قليل من النخوه والمروءه والشفقه، وهو ونظامه يتفاخرون بها. خامساً بعد وقف الحرب بينه وبين إيران كان أول زعيم يزور العراق هو الملك فهد وحمه الله وقد تكفلت السعوديه بإعمار البصره وكافة المدن التي دمرتها الحرب ودعم ميزانية العراق وإرسال كميات مهوله من الغذاء والدواء. سادساً ان تقول كلام بربره وبربسه وغير صحيح لأن صدام ليس من أوقف المجوس والتكفيريين بل العكس تماماً سياساته وعنترياته هي السبب في تسليم العراق لإيران وسيطرة الفرس المجوس على كامل ارض ومقدرات وشعب العراق. والوضع الآن ان ايران أقوى وأخطر من قبل وذلك بسببه وزعيقه وعنترياته ومع ذلك نحن في السعوديه المقدسه العظمى نتكلم عربي أخسن منه ومنك وبقينا واستمرينا أقوياء متطورين رغم خيانة الجرب وآشباه الدول التي يحكمها أشباه رجال، والمفارقه ان الذي يتكلم إيراني ويسجد للمجوس ويلمع جزمتهم هم بعض العراقيين والمهيمن على المدن والحكومه والمراجع في العراق هم إيران، فهل لازلت مخدوع.سابعاً إحتلال صدام لدوله عربيه شقيقه جاره صغيره وهي الكويت هو فعل بربري غاشم وإعتداء سافر غادر لاتقره المواثيق الدوليه ولا الإسلاميه ولا العربيه ولا حسن الجوار ولت وضع الأخ الأكبر ولا تبرره على الإطلاق بتاتاً أخطاء قامت بها الحكومه الكويتيه- ان كانت فعلت ذلك-سواء استغلال بئر ادرميله النفطي وحتى لو اخطر من ذلك فإنه لايستدعي ردة الفعل الصداميه الحمقاء العنجهيه بإحتلال وتدمير وسلب ونهب الكويت وتقتيل وتشريد شعبها.تاسعاً ، عندما وقفت السعوديه مع الكويت وقال الملك فهد رحمه الله ( والله ترجع الكويت وإلا لايهم لو ضاعت السعوديه معها، وغم حرص السعوديه وضغوطها ونصيحتها لصدام بالتراجع والتصالح ولا تنسوا مؤتمر جده بين العراق والكويت.وقد نصحت السعوديه صدام مراراً بأن يخرج من الكويت حتى لا يتضرر العراق ايضاً وتستغله الدول المعاديه للعرب والمسلمين(وهذا ماحدث لاحقاً) ولا تنسى وساطة رئيس مصر مبارك وإعطاء أكثر من مهله لصدام لكنه أبى وأصر على العدوان وتمزيق العرب وإضعافهم بموقفه هذا. عاشراً ، صدام حبيبك هذا ارسل صواربخ بعيدة المدى وبعضها كيماوي تحاه مدن سعوديه كالرياض والمدينه والحفر وعرعر دون ادنى حياء او شيمه او مروءه فكيف تريد منا ان نوافقك انه شهيد! الشهيد هو الذي يقتل في ساحة المعركه أو بسببها، وليس الذي إختبأ عدة أشهر في جحر كالفار المرعوب ولم يلقى معه أحد من عسكره ورجاله والي نفخوا فيه وإعدام صدام ختى لو أنني لاأرضى به لكنه لم يتم غي الميدان او كما فعل الشيخ فهد الأحمد في ادكويت الذي هرج مدافعاً عن وطنه وشعبه وحمل الرشاش وقاتل حتى قتل، لكن صدام سحبوه من المخبأ كالجرذي أشعث ناحل خائف ذليل ، وتم اعدامه بعد مده طويله من المحاكمات ( ولو غير عادله او صوربه او من محتل وعدو )على جرائمه. وهذه ليست شهاده في سبيل الله ولا وطن ولا شعب ولا يحزنون. فهمت