بالفيديو.. الأمير بندر بن سلطان يكشف عن الكوفية الفلسطينية التي كادت توقف مباحثات مدريد ولماذا هدد بالانسحاب

نايف السالم (صدى):
تحدث سفير المملكة السابق في واشنطن الأمير بندر بن سلطان، عن قصة الكوفية الفلسطينية التي كادت أن توقف مباحثات مدريد.

قال الأمير بندر بن سلطان خلال حواره عبر قناة العربية:" اعترض الوفد الإسرائيلي على ارتداء شاب فلسطيني كوفية على كتفه وأصر على أن يخلع الشاب الكوفية كي يسمح له بدخول قاعة الاجتماعات الخاصة بمباحثات مدريد ".

وأضاف الأمير بندر بن سلطان:" تدخلت لإنهاء النقاش الساذج حول الكوفية، وقلت إذا ما دخل الشاب الفلسطيني بالزي الذي يرتديه أنا ووفد الخليج سننسحب "، مشيرًا:" أنا هخلع كوفية الفلسطيني من على كتفه إذا خلع أعضاء الوفد الإسرائيلي القبعة التي يرتدونها على رؤسهم".

وأشار الأمير بندر بن سلطان:" جاء جيم بيكر ليعرف ما يحدث وقال أنا الحين عرفت ليش في مشكلة في الشرق الأوسط أنتم مو متفقين كل واحد يشيل زيه الوطني ثم قال في مشكلة أكبر مما تصورتم ".

وتابع الأمير بندر بن سلطان:" قال جيم بيكر لا تضيعوا الوقت رؤساء جورباتشوف في الطريق، الكل يدخل ويأخذ كرسيه بالشكل المناسب له ".

Time واتساب