العمري: ما حدث بالقطاع السكني بعد تطبيق ضريبة التصرفات عقارية كان "غير متوقعًا"

حمود العنزي (صدى):
أكد الخبير الاقتصادي عبدالحميد العمري، أن انحسار المضاربات على الأراضي كان أكبر بكثير مما كان متوقعًا خلال الأربع أيام الأولى من تطبيق ضريبة التصرفات العقارية.

وأشار إلى أن قيمة الصفقات انخفضت بنسبة 48.4%، وعدد الصفقات انخفض بنسبة 46.6%، وعدد العقارات انخفض بنسبة 48.8%، وكذلك انخفضت مساحة الصفقات 23.4%.

وأضاف: " كما تُظهر أحدث بيانات وزارة العدل؛ أنّ انحسار المضاربات على الأراضي كان أكبر بكثير مما كان متوقعا وكان مأمول وأن تعاملات السوق العقارية تتجه للسلوك الرشيد والصحيح ".

وأشار إلى أنه من المتوقع استمرار هذا التأثير الإيجابي للضريبة وأن تنحسر المضاربة إلى أدنى مستوى لها وأن تتراجع الأسعار المتضخمة جدا لمختلف الأصول العقارية.

وتابع: " سيظهر أثر ضريبة التصرفات العقارية بنهاية الربع الأخير 2020 بشكل أوضح ويتزامن معه تطبيق المرحلة (1) لرسوم الأراضي في 5 مدن ثم يبدأ تطبيق المرحلة (2) للرسوم في (الرياض، جدة، الدمام) الربع الأول 2021 " .

وتُعَد خدمة ضريبة التصرفات العقارية واحدة من الخدمات الإلكترونية التي تمَكّن المكلفين من تسجيل عقاراتهم في ضريبة التصرفات العقارية قبل إتمام عملية الإفراغ العقاري أو توثيق العقد، وتمَكّن المكلف من معرفة مدى خضوع عقاره للضريبة، مع إصدار فاتورة السداد بمبلغ الضريبة المستحق.

اقرأ أيضًا:

Time واتساب