مصابو كورونا بأعراض أخف يعانون من تبعات الإصابة لعدة أشهر

باريس (صدى):
أكد باحثون في فرنسا، اليوم الأربعاء، أن مصابي فيروس كورونا حتى الذين يعانون من إصابة خفيفة، مُعرَّضون لخطر الإصابة بأعراض المرض لعدة أشهر؛ حيث أبلغ ثلثا المرضى الذين عانوا من حالة إصابة خفيفة إلى متوسطة بالفيروس عن أعراض بعد 60 يومًا من المرض.

وجاء ذلك عندما كان أكثر من ثلثهم لا يزالون يشعرون بالمرض أو في حالة أسوأ مما كانوا عليه عندما بدأت الإصابة بكورونا، فيما كانت الأعراض المطولة أكثر احتمالًا بين المرضى الذين تتراوح أعمارهم بين 40 و60 عامًا وأولئك الذين احتاجوا إلى دخول المستشفى.

وأوضح الباحثون، أنه عقب مرور شهرين على ظهور أعراض كوفيد 19 على بعض المرضى، قال 66% منهم إنهم يعانون من واحد على الأقل من 62 عرضًا، خاصةً فقدان حاستي الشم والتذوق، وصعوبة التنفس والتعب.

Time واتساب