رئيس الجزائر يواسي أسرة فتاة اغتُصبت وحُرقت جثتها

الجزائر (صدى):
قدم الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، أمس الاثنين، تعازيه إلى والدة الفتاة شيماء التي قُتلت وحُرقت جثتها بعد تعرضها للاغتصاب، في جريمة هزت الرأي العام بالجزائر.

وكلّف الرئيس والي الجزائر يوسف شرفة بتقديم واجب العزاء والمواساة لأسرة شيماء بالرغاية في العاصمة.

وقدم الوالي كلمات مواساة وتعزية لأسرة الضحية "داعيا الله العلي القدير أن يتقبل روحها بواسع الرحمة والمغفرة وأن يسكنها جنات النعيم"، قبل أن يتعهّد بترحيلها في وقت قريب إلى سكن لائق.

اقرأ أيضًا:

Time واتساب