أداء الاختبارات حضورياً يثير غضب طلاب جامعة أم القرى

نايف السالم (صدى):
آثار قرار جامعة أم القرى، بأداء الاختبارات النصفية والنهائية للعام الدراسي الحالي استياء الطلاب والطالبات، مبينين أن هذا القرار يعرضهم للخطر في ظل انتشار جائحة كورونا.

ودشن الطلاب وسم "جامعة أم القرى"، مطالبين خلاله بتغيير القرار والسماح للطلاب بأداء اختباراتهم عن بعد .

‏‎وقالت إحدى الطالبات تعليقا على الوسم: "منذ بداية جاذحة كورونا ونحن داخل منزلنا لا نخرج منها، حفاظا على أهالينا من كبار السن صبرنا طول هذي المدة وفي النهاية نذهب للجامعة لأداء الاختبار ونكون سبب في نقل للأهل ؟؟ ".

‏‎وتساءل طالب آخر، قائلًا:" من سيتحمل مسؤولية إصابة الطلبة ومنسوبين لأجل اختبار كان بإمكان الكلية أن يكون عن بعد؟".

وأضاف طالب : "دائماً قرارات جامعة أم القرى غير منطقية، حسسوني إنه مافي كورونا وقت الاختبارات أهم شيء يطلعوا قرارات وبس مايهم دراسة الوضع ومعرفة المصابين بالبيوت".

وكانت عمادة التسجيل والقبول بجامعة أم القرى، قد أكدت في وقت سابق أن الاختبارات النصفية والنهائية ستكون حضورياً، مضيفة أن الأقسام والكليات والمجالس المختصة لديها استثناء بما يحقق ضوابط التباعد الاجتماعي.

اقرأ أيضًا:

Time واتساب