مشادات بين الفتيات والشباب بسبب "قريبا زوجتك نفسي"

الرياض (صدى):
تصدر وسم "قريبا زوجتك نفسي" الترند في المملكة وذلك بعد تداول أرقام تكشف عن زيادة نسبة العنوسة بشكل ملحوظ خلال الفترة الماضية، وعزوف الشباب عن الزواج للعديد من الأسباب.

وأثار الوسم ردود فعل متباينة ومشادات بين الشباب والفتيات بسبب تحيز كل منهم لرأيه، فمنهم من رأى أن الوسم هو استفزاز لمشاعر الفتيات، ومنهم من رأى أنه فرصة لاستعراض الأسباب التي تتسبب في عزوف الشباب عن الزواج والتي جاء في مقدمتها التكاليف المادية الباهظة.

وقال عدد من المشاركين أن تنامي ظاهرة عزوف الشباب عن الزواج، التي ترتبت عليها زيادة نسبة العنوسة في المجتمعات العربية، بصورة مخيفة، يتطلب الوقوف على أسباب المشكلة، وسرعة حلها حتى لا تطغى آثارها السلبية على المجتمع.

وأوضحت بعض الفتيات المشاركات في الوسم، بأن الخوف من المجهول لدى بعض الفتيات يجعلهن يفقدن الثقة في الشباب عندما يتقدمن لخطبتهن، لما يسمعن عن هؤلاء الشباب من سوء الخلق والتلاعب بهن، وما يصدر عنهم بعد الزواج من تصرفات خارجة وسوء سلوك تجاه الزوجة، وعدم الإنفاق عليهن، قد تدفع بعض الفتيات إلى العزوف عن الزواج، وتفضيل العنوسة على الزواج.

وفيما يخص أسباب عزوف الشاب جاء في مقدمتها التكاليف المادية للزواج، والمخاوف من الفشل في الحياة الزوجية، والأعباء المالية التي يترتب عليه، ورأى بعض الشباب أن الخوف من المجهول يعتبر من الأسباب التي تدفعهم لعدم القدوم على هذه الخطوة حتى يثبتون ذاتهم ويحققون الاستقرار في حياتهم.

وكانت الهيئة العامة للإحصاء قامت بمسح ديموغرافي شمل كافة مناطق المملكة، وكان من نتائج هذا المسح أن عدد المواطنات ممن تجاوزن عمر 32 سنة ولم يتزوجن بلغ 227,860 أنثى، واللائي يمثلن ما نسبته 10,07 % من المواطنات ، فمن بين كل 10 من الإناث المواطنات اللاتي بلغن 15 عاما وأكثر هناك واحدة يمكن أن توصف بأنها بلغت سن العنوسة

Time واتساب