منحرف يتعدى جنسيا على امرأة و3 تلميذات

ترجمة سمر السيد (صدى):
حاول شخص منحرف، التعدي جنسيا على امرأة و3 تلميذات، بعد تورطه في عدة جرائم، مبررا ذلك بسبب تعرضه للضرب الوحشي داخل السجن.

وكشف تقرير لـ ديلي ميل، ترجمته صحيفة "صدى"، أن شخص يدعى سيباستيان ماكاي أقر أمام المحكمة بارتكابه أربع تهم تتعلق بالسلوك غير اللائق بعد ثلاث حوادث منفصلة في أديلايد على مدى ثلاثة أيام متصلة.

وفي الجريمة الأولى كان ماكاي قد سأل امرأة عن الاتجاهات من سيارته في حوالي الساعة 8.20 صباحًا يوم 31 يوليو عندما ذهبت للعبور إلى منطقة أديلايد سي بي دي، وقام بخلع سرواله محاولا التحرش بها.

وفي نفس اليوم ، بعد 40 دقيقة ، توجه إلى فتاتين في زي المدرسة وسأل مرة أخرى عن الاتجاهات، أثناء حديثهما ، أدركت إحدى الفتيات أنه كان ينتزع سرواله وهرب كلاهما.

و بعد ثلاثة أيام ، نزل من سيارته وسأل تلميذة أخرى عن الاتجاهات، سرعان ما أدركت أن سرواله قد تم خلعه وانكشف أعضائه التناسلية.

وفي وقت سابق، تم الحكم على مكاي بتهمة ترك محطة خدمة دون دفع ثمن الوقود، وتم عودته مرة أخرى إلى السجن.

قال محامي الدفاع جوستين ويكنز لمحكمة أديلايد الابتدائية إن موكله كان يمر "بأوقات عصيبة" خلف القضبان وتعرض للضرب.

Time واتساب