مجرم يذبح 48 سجينا داخل محبسه

برازيليا (صدى):
تحول لص برازيلي إلى قاتل متسلسل إذ قتل 48 سجينًا، خلال 25 عامًا قضاها بالسجن.

وسُجن "ماركوس باولو دا سيلفا" لأول مرة بتهمة السرقة البسيطة عندما كان مراهقًا في عام 1995 .

وعُرف بدمويته العنيفة حيث قطع رؤوس زملائه السجناء قبل نزع أحشاء جثثهم داخل محبسهم في أحد السجون البرازيلية.

وقتل أيضًا خمسة سجناء دفعة واحدة في سجن سيرا أزول في ساو باولو في عام 2011 في واحدة من أكثر الهجمات دموية حتى الآن.

ويواجه سيلفا، الآن الحكم بالموت خلف القضبان بعد أن وصل الحكم على جرائمه إلى 217 عامًا.

Time واتساب

أحدث التعليقات