السماح بممارسة هواية الصيد وفقًا لأنظمة الحياة الفطرية

الرياض (صدى):
أصدرت وزارة البيئة والمياه والزراعة ممثلة بالمركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية، اليوم الاثنين، قرارًا بالسماح بممارسة هواية الصيد اعتبارًا من تاريخ 15/3/1442 هـ الموافق 1/11/2020م، حتى تاريخ 1/6/1442 هـ الموافق 14/1/2021م.

وشددت الوزارة، على مراعاة عدة اعتبارات للقيام بعملية الصيد منها: حظر صيد المها العربي والغزلان والوعول والمفترسات مثل (النمر العربي، الوشق، الذئب، الضبع، وغيرها من الحيوانات والطيور المهددة بالانقراض، والطيور الجارحة)، وأن يقتصر الصيد على الأسلحة الهوائية المرخصة باسم مستخدمها فقط.

وأكدت على الصيد بالطرق التقليدية كالصقور و كلاب الصيد السلق، لافتة إلى أنه يمنع استخدام أي وسائل أُخرى تؤدي إلى اصطياد أكثر من حيوان أو طائر سواء ببنادق رش كالشوزن، وشباك الصيد، أو الصيد بطرق غير مسموحة مثل: استخدام الغازات، أو عوادم السيارات، أو الإغراق بالماء أو استخدام وسائل الجذب والنداء، وغيرها.

ومنعت صيد جميع أنواع الحيوانات أو الطيور داخل حدود المدن والقرى والمراكز والمزارع والاستراحات، أو أي تواجد سكاني، أو بالقرب من المدن والمنشآت العسكرية والصناعية والحيوية، وداخل نطاق المحميات، والمشاريع الكبرى كنيوم، والبحر الأحمر، وأمالا، والقدية، وتطوير السودة، ومنطقة الهيئة الملكية للعلا، إلى جانب حظر الصيد بمنطقة الربع الخالي، وكذلك عدم الصيد ليلا، أو الاقتراب من مناطق الحدود البرية والطرق العامة والسكك الحديدية.

Time واتساب