المقاطعة تشعل غضب أردوغان ومستشاره يكفر السعوديين.. والنشطاء: تصرف أحمق يعكس تخبطهم

ماجد القزيز (صدى):
تسببت نجاح الحملة الشعبية لمقاطعة المنتجات التركية في اشتعال غضب أردوغان، وأثارت قلقا واسعا في أوساط النخب السياسية التركية الني خرجت تتحدث عن إثر هذه المقاطعة على الاقتصاد الذي يعاني من أزمات.

وأتهم مستشار الرئيس التركي ياسين اقطاي السعوديين الداعين لمقاطعة تركيا بالكفر، مؤكدا بذلك حمله لفكر ‎الإخوان التكفيري.

وأثارت تصريحات مستشار أردوغان استنكار نشطاء موقع التواصل الاجتماعي، ودشنوا هاشتاق تحت عنوان #مستشاراردوغانيكفر_السعوديين حيث أكدوا أن تصرف تركيا أحمق يعكس حجم ارتباكهم وتخبطهم جراء المقاطعة.

أكد النشطاء أن ‏المقاطعة الشعبية جاءت موجعة للنظام التركي لدرجة أنه لم يستوعب الصدمة إلا متأخرًا، وعندما حاول الرد والتشويش على الحملة كان هذا خطابه، مضيفين أن تشبيهم للرئيس التركي بالرسول ﷺ تصرف أحمق يعكس حجم ارتباكهم وتخبطهم جراء المقاطعة.

وأضافوا أنهم وصلوا لمرحلة بالمتجارة بالدين فالمقاطعة مؤلمة وخصوصاً أنها حققت نجاح كبير وتعاون كبير بين العرب

وقال المدون البارز منذر آل الشيخ مبارك: "‏لجوء ‎اردوغان عبر مستشاره لعباءة الدين يؤكد بما لايدع مجالًا للشك نجاح حملة السعوديين ويؤكد حمله لفكر ‎الإخوان التكفيري ، شعب كامل يكفر لأنه قاطع منتجات ‎تركيا، لاتفصل هذه عن فتوى أحمد الريسوني التي أنكرها بعد أن ارتدت عليه فالحمدلله من قبل وبعد" ٠

وتابع:" ‎‏العجيب أن اردوغان اتجه لذات المستشار الذي ظهر على إحدى القنوات التليفزيونية ليقول أن تركيا ليست دولة مسلمة اليوم ذات المستشار يقلب على الوجه الآخر ويكفر السعوديين من أجل خلاف اقتصادي وحرية شخصية!!

الحقيقة التي نستطيع أن نؤكدها أن الحملة الشعبية لم تعد خيارًا بل واجبًا ".

وأضاف رئيس نادي الهلال الأسبق عبدالرحمن بن مساعد" مستشار الرئيس التركي اعتبر أن السعوديين الداعين لمقاطعة تركيا أردوغان ككفار قريش في مقاطعتهم للنبي ﷺ ..!لاغرابة فأردوغان قال نصًا بصوته وصورته: شاركنا في غزوات بدر وأحد وحنين! .. وقال في ظهور آخر أن سورة الفتح تتحدث عن فتح أسطنبول، فعلًا الجنون فنون"

Time واتساب