أبرز ما جاء في مناظرة «ترامب وبايدن» بعد الإستعانة بـ«قطع الميكرفون»

واشنطن (صدى):
شهدت المناظرة الثانية بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ومنافسه الديمقراطي جو بايدن تصريحات نارية من الجانبين لكنها كانت أقل حدة وفوضى بالمقارنة بالمناظرة الأولى كما أكد المحللون .

وبدأت المناظرة الساخنة في الواحدة صباحاً بتوقيت جرينيتش، ولضمان عدم حدوث مشادات قررت لجنة المناظرات قطع الميكرفون عن المرشح الذي ينتهي دوره في الكلام مع إزالة الزجاج العازل بينهما .

وبينما حاول الرئيس الأمريكي الدفاع عن دوره في أزمة كورونا قائلاً : نحارب بفيروس كورونا بقوة واللقاح سيكون جاهز خلال أسابيع ، ردً عليه " بايدن " وقال : 220 ألف أمريكي ماتوا بسبب كورونا وأي شخص لم يتحمل هذه المسؤولية لا يجب أن يظل رئيس .

وردً عليه "ترامب " متهكماً وقال : لايمكننا حبس أنفسنا في قبو مثلما يفعل بايدن والإختباء من الفيروس ، وانتشار كورونا ليس خطأي أو خطأ بايدن بل من الصين .

وحاول بايدن التركيز على نقطة ضعف "ترامب " مع اتهامه سابقاً بالسماح بتدخل روسيا في الإنتخابات الأمريكية وقال : أي دولة تتدخل في الإنتخابات الأمريكية ستدفع الثمن في إشارة إلى روسيا والصين وإيران .

وردً " ترامب " : لا أحصل على أموال من روسيا وسأقدم إقرار ضريبي قريباً ، فاتهمه "بايدن " بالتلاعب ، وبادله " ترامب " الإتهام بحصوله على أموال من الصين مستشهداً بأعمال نجل بايدن في الصين وأوكرانيا .

وقال "بايدن " ترشحت بسببك أنت وأوباما ..ولم أكن لأترشح لو أديتم عملكما جيداً ، وتحدث الجانبين عن بعض خططهما للوظائف والرعاية الصحية .

Time واتساب