زوج سارة الكندري يعلن عن اعتزاله هو وزوجته بعد القبض عليها

خالد الظفيري (صدى):
قرر أحمد العنزي زوج الفاشينيستا الكويتية سارة الكندري، اليوم الخميس، اعتزال السوشيال ميديا نهائيًا.

وقال أحمد العنزي : “سوف أعلن اعتزالي أنا وزوجتي سارة السوشيال ميديا لإشعار آخر عقب خروجها من السجن المركزي.. سوف تتغير أمور كثيرة بعد”.

وأضاف : “باختصار راح أقعد معاها ومع أهلها ومع أهلي وكل شيء راح يتغير.. وإذا فكرنا نرد بالسوشيال ميديا.. طريقة التصوير وطريقة الدعايات راح تتغير كثير وذلك بعد مشاورة الأهل طبعا وراح اللي لينا واللي علينا”.

وتابع:” سامحونا على أي خطأ بدر مني.. أو من زوجتي سارة الكندري.. ويعطيكم العافية والصحة وشكرًا”.

وأوضح أحمد العنزي تفاصيل إلقاء القبض على زوجته وحبسها 21 يومًا على ذمة القضية بعد توقيفها من قبل الأجهزة الأمنية بسبب تداول فيديو (خادش) أثار غضب الجمهور.

واستكمل: “شو بدكم يعني.. ماهو يا أروح اتعالج نفسي يا انتحر.. برضه يوم مامشط شعرها انقلبت الدنيا وهالحين يقولوا أحمد هو اللي صورها.. يعني البنات والسيدات مابيلبسوا قصير فوق الركبة.. والله حرام.. كفاية بقى مافيش غير سارة.. حتى يقولون أحمد انحبس وطلع منين تجبون هدا كلام”.

وقال العنزي في فيديو: “أنا وسارة كنا في البيت وجالنا استدعاء بالنيابة.. ولما وصلنا قالوا لنا في واحدة مشتكيا سارة وأخدوا منا كلمتين وقالوا لنا اتوكلوا ع الله.. وفعلا خرجنا”.

واختتم: “لكن وقفنا شخص وقال لنا.. انتظروا شوية المدير عاوزكم.. صراحة.. ماشفنا مدير ولا غيرة.. وبعد شوية قالي اتكل ع الله سارة معانا شوية.. أنا بس بدي أعرف ليش سارة والله بنت عفيفة وشريفة وزينة”.

وكانت الفاشينيستا الكويتية، قد أعلنت في وقت سابق اعتزالها السوشيال ميديا، بسبب ضغوط من زوجها أحمد العنزي قبل أن يعودا بعدها بأسبوع للسوشيال ميديا مرة أخرى.

Time واتساب