عواقب جسيمة تهدد الصحة عند التخلي عن وجبة الغذاء

موسكو (صدى):
حذر طبيب روسي من التخلي عن تناول وجبة الغداء، موضحا أن له عواقب سيئة للجسم، وإذا لم يكبح الشخص الشعور بالجوع في فترة الغداء، قد تظهر عنده اضطرابات في عملية الهضم ويسبب الشعور المستمر بالجوع .

قال الدكتور أندريه بوبروفسكي، أخصائي التغذية، والأستاذ المساعد في كلية الطب بجامعة بطرسبورج يجب أن يتناول الإنسان وجبة الغداء دائمًا، لأن الجهاز الهضمي للإنسان اعتاد الحصول على الحد الأقصى من السعرات الحرارية وأكبر كمية من الطعام في هذه الفترة من اليوم، وإن الغداء بالنسبة لنشاطنا البدني والعقلي، هو الوجبة الرئيسية والأعلى من حيث السعرات الحرارية".

واضاف التخلي عن تناول وجبة الغداء بسبب الانشغال وكثرة العمل، له عواقب سيئة للجسم، وإذا لم يكبح الشخص الشعور بالجوع في فترة الغداء، قد تظهر عنده اضطرابات في عملية الهضم، وهذا يمكن أن يسبب شعورًا شديدًا بالجوع ورغبة بتناول الطعام في المساء أو في الليل.

وأشار إلى أنه ينتج عن إهمال الوجبة الإفراط في تناول الطعام، وزيادة في الوزن وغيرها من الأمراض، فإذا لم يأخذ الشخص إيقاع الجوع والشهية بالاعتبار، فإنه ينتقل تدريجيًا إلى طعام يحتوي على سعرات حرارية عالية، وبدلًا من تناول وجبة الغداء في الوقت المناسب والصحيح، يبدأ بتناول وجبات خفيفة نسبيًا، مثل الشوكولاتة وغيرها، ما يزيد من اضطراب ايقاع نظامه الغذائي".

Time واتساب