مريم حسين تُعد ابنتها لتصبح رئيسة أمريكا

مليكة فؤاد (صدى):
أكدت الممثلة المغربية مريم حسين، اليوم الثلاثاء، أنها تبعد ابنتها عن الأضواء وعن عالم الفاشينيستات حيث أنها تجهزها لكي تصبح رئيسة الولايات المتحدة الأمريكية لأنها تحمل الجنسية الأمريكية.

وقالت مريم حسين، أنها تعد ابنتها لتصبح أول رئيسة مسلمة من أصل سعودي ومغربي لأمريكا، مضيفة: " ترامب مش أحسن مني"، مؤكدة أنها تصر في الفترة الحالية على إبعادها عن الأضواء.

وأوضحت الفنانة المغربية، أنها قامت بزيارة سريعة إلى لبنان للتمتع بجمال بحره وجباله والوقوف مع أصدقائها الذين يمرون بظروف صعبة بعد انفجار مرفأ بيروت، فيما وجهت رسالة إلى كل إنسان حاقد يلجأ إلى انتقادها.

وأشارت مريم حسين إلى أن من يحقد عليها، عليه أن يتذكر أن "الكارما" متواجدة في الحياة ويمكن أن يرتد الأمر وينعكس سلبا عليه، مدافعة عن الانتقاد الذي تعرضت له من متابعين بعد نشرها مقطع فيديو يجمعها بالفنان جو رعد، أثناء خضوعهما سويا لجلسة تصوير، بحسب "فوشيا".

Time واتساب