شقيقة رونالدو تصفه بـ "نبي الله" بعد إصابته بكورونا

وكالات (صدى):
أثارت كاتيا أفيرو، شقيقة النجم العالمي لكرة القدم كريستيانو رونالدو، الشكوك حول إصابة شقيقها بفيروس كورونا، وذلك بعدما انتقدت طريقة التعامل مع فيروس كورونا.

وقالت شقيقة كريستيانو رونالدو إن إيجابية اختبار كورونا لنجم البرتغال "خدعة متعمدة.

وأعربت كاتيا عبر حسابها الرسمي علي منصة التواصل الاجتماعي إنستغرام عن غضبها، وكتبت "كان يجب على رونالدو أن يوقظ العالم، يجب أن أقول إنه نبي أرسله الله ليوقظ هذا العالم.. شكرًا لك".

وتابعت: "أعتقد أن الآلاف من الناس كانوا يؤمنون بالوباء والاختبارات والتدابير التي تم اتخاذها مثلي تماماً، ولكنها كانت أكبر عملية احتيال رأيتها منذ ولادتي".

وأضافت : "الآن أقف لتحية عبارة قرأتها اليوم، بأن لا نكون مثل الدمية التي يتم تحريكها والتحكم فيها، إنها رسالة لكل شخص في العالم، من فضلك افتح عينيك".

ومن المقرر أن كريستيانو رونالدو سيغيب عن المباريات الأربع المقبلة لناديه يوفنتوس، وسيكون أبرزها ضد برشلونة في دوري أبطال أوروبا، ووفقًا لبروتوكولات الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، يجب أن يكون اللاعب متعافٍ تماماً من فيروس كورونا لمدة أسبوع على الأقل قبل المباراة.

Time واتساب