قصة مؤثرة لممرضة عملت 33 سنة بمستشفى الملك فهد: "رفضت العمل في مكان أخر"

جدة (صدى):
عرضت صحة جدة قصة مؤثرة لأخصائية السمعيات نورجيهان منصوري، التي عملت 33سنة في مستشفي الملك فهد تعرضت لجلطة دماغية وانهكها المرض بعد التقاعد

وقالت صحة جدة عبر فيديو نشرته للممرضة عبر حسابها أنها بدأت مسيرتها المهنية قبل 33 سنة في مستشفي الملك فهد حينها كانت عيادة السمعيات غرفة صغيرة بقسم الأنف والأذن الحنجرة .

وأضافت أنه مع عام1993 افتتح مركز المساعدة التخصصي ليضم قسم السمعيات وكانت نورجيهان من أعمدة المكان ، لكن بعد أشهر من تقاعدها تعرضت لجلطة .

قام زملائها في القسم بزيارتها وتكريمها على جهودها علي كونها بمثابة الأخت الكبيرة لهم.

وقالت الممرضة والدموع تنهمر منها "حصلت علي عرض في مستشفي آخر أثناء عملي بمستشفى الملك فهد لكني رفضت الإنتقال لأن لدي ولاء لمرضاي في المستشفي ، ومشتاقة لكل واحد منهم، أنا حقا ممتنة لحياة هذه البلد وودعواتي لكم جميعا"

Time واتساب