بكاء هستيري لفتاة «تيك توك» بعد وفاة والدها خلال محاكمتها بتهمة الفيديوهات الإباحية

القاهرة (صدى):
دخلت فتاة التيك توك المصرية هدير الهادي، في نوبة بكاء هيستيري وذلك بعد علمها من المحامي الخاص بها بوفاة والدها خلال مرافعته.

جاء ذلك على خلفية ضبطها باتهامها بالتحريض على الفسق والفجور، وبث فيديوهات فاضحة وتخدش الحياء، ومخالفة قيم وعادات المجتمع، وممارسة الأعمال المنافية للآداب.

وكانت معلومات، وردت لقوات الشرطة المصرية ببث الفتاة فيديوهات تحرض على الفسق من خلال تطبيق التيك توك وتم تحريز عدد من الفيديوهات وفحصها وتمكنت القوات من تحديد مكان إقامتها وتبين أنها مستأجرة شقة في منطقة حدائق أكتوبر - وانطلقت مأمورية من المباحث ألقت القبض عليها.

وألقت الأجهزة الأمنية المصرية القبض على فتاة جديدة من فتيات التيك توك تدعى هدير الهادي من داخل كمبوند بمدينة ٦ أكتوبر.

وكشفت مصادر أمنية، أن الأجهزة الأمنية رصدت عددا من مقاطع فيديو بثتها المتهمة على حساب خاص بها علي تطبيق فيس بوك تتضمن محتويات خادشة وألفاظ إباحية.

وتمكنت قوة أمنية من تحديد مكان المتهمة وإلقاء القبض عليها.

Time واتساب