"نفع" تدشن المرحلة الأولى لمبادرة "تمكين أجيالنا تقنيا" بـ 300 جهاز حاسب آلي للأيتام

حسين العلي (صدى):
دشنت جمعية نفع الخيرية بالتعاون مع مكتب تعليم النسيم بجدة صباح أمس المرحلة الأولى من مبادرة "تمكين أجيالنا تقنياً" والتي تستهدف دعم أيتام الجمعية والأسر المحتاجة في المدارس التابعة للمكتب بأجهزة الحاسب الآلي لتفعيل تعليمهم عن بعد وذلك في إطار اهتمام جمعية نفع برعاية الجانب التعليمي للأيتام المستفيدين منها .

وأكد صالح بن ناصر العُمري المدير التنفيذي للجمعية أن الجمعية سعت بدعم رجال الأعمال وأعضاء مجلسها من توفير (300) جهاز حاسب آلي مجهزة ببرامجها لكل الأيتام من طلاب المدارس وذوي الحاجة من المستحقين الذين يصعب عليهم توفير هذه الأجهزة، وبهدف تحقيق مستقبل أفضل لأبنائها الأيتام وهو ما ينعكس أثره على حياتهم والارتقاء بهم وتوفير البيئة المحفزة والاهتمام باحتياجاتهم والتي يأتي التعليم على رأس هذه الاهتمامات .

وثمن جهود مكتب تعليم النسيم التابع لإدارة التعليم بجدة وتعاونه لحصر الأسماء المستحقة في هذا الوقت الراهن الذي يسارع أبنائنا فيه لمواكبة التعليم عن بعد ، مؤكداً أن دعم رجال الأعمال لهذه المبادرة أسهم بشكل كبير في توفير مستلزمات الأيتام بالجمعية ومن ذلك البرنامج التعليمي .

من جهته بارك الدكتور سعود بن حميد السلمي مدير مكتب تعليم النسيم بجدة خطوة جمعية نفع الخيرية لدعم الأيتام في ظل الظروف الراهنة التي يعيشها العالم وحرص قيادتنا الرشيدة حفظها الله على الاستمرار في التعليم عن بعد ، وقدم شكره لزملائه مدراء المدارس والمرشدين الطلابيين نحو تقصي احتياجات أبنائنا الطلاب ، مؤكداً اهتمام مدارس التعليم خلال هذه المبادرة بالوقوف على احتياجات الأيتام ودعمهم تعليمياً لتذليل كل الصعوبات التي تواجه هذه الفئة في سبيل دعم مسيرتهم التعليمية.

"

Time واتساب