بالفيديو.. «المصلح» يوضح هل كثرة التثاؤب أثناء قراءة القرآن من الحسد

الرياض (صدى):
كشف الشيخ الدكتور خالد المصلح، أستاذ الفقه بكلية الشريعة بجامعة القصيم، اليوم الاثنين، أن التثاؤب هو نوع من الثقل يصيب الإنسان لقلة النوم أو الإرهاق أو لغير ذلك من الأسباب.

وأجاب الشيخ خالد المصلح، على سؤال هل كثرة التثاؤب عند قراءة القرآن من الحسد والعين؟، خلال مشاركته مع برنامج "يستفتونك" على قناة "الرسالة"، إنه لما كان الكسل هو ترك ما يقدر عليه الإنسان من العمل كان العبد مأموراً بتلافيه قدر الإمكان حتى لا يؤثر عليه ولا ينعكس على نفسه بأن يكون كسولاً.

وأوضح " المصلح " أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يستعيذ بالله من الكسل ومن ذلك قوله صلى الله عليه وسلم (اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ الْهَمِّ وَالْحَزَنِ وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ الْعَجْزِ وَالْكَسَلِ وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ الْجُبْنِ وَالْبُخْلِ وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ غَلَبَةِ الدَّيْنِ وَقَهْرِ الرِّجَالِ).

وأشار إلى أن من الناس من يقول ذلك لكن ليس هناك شيء يؤكد هذا الاستنتاج أو هذه النتيجة؛ مضيفًا: " إن كثرة التثاؤب من الشيطان، ولذلك يوصي من يكثر تثاؤبه أن يكثر من الاستعاذة بالله عز وجل والدعاء أن يُذهب عنه هذه الحال الذي يكثر معها التثاؤب " .

Time واتساب