اختتام التصفيات النهائية لمسابقة الملك سلمان لحفظ القرآن بتبوك

محمود البلوي (صدى):
اختتمت اليوم تصفيات مسابقة الملك سلمان لحفظ القرآن الكريم لمنطقة تبوك التي استضافتها جمعية تحفيظ القرآن الكريم بتبوك بمشاركة 4 جمعيات في المنطقة.

وبحضور رئيس الجمعية الشيخ ناجي بن زارع أبو دريهم ونائب الجمعية د. حسن بن رفاع المطيري ومدير عام الجمعية أ.محمد بن حمود البلوي

وأقيمت التصفيات في فندق مينا بتبوك.

وكان عدد المشاركين 10 متسابقين يتنافسون في خمسة أفرع وهي الفرع الأول حفظ القرآن الكريم كاملاً مع التلاوة والتجويد وتفسير مفردات القرآن كله، والفرع الثاني حفظ القرآن الكريم كاملاً مع التلاوة والتجويد، والفرع الثالث حفظ عشرين جزءاً متتالية مع التلاوة والتجويد، والفرع الرابع حفظ عشرة أجزاء متتالية مع التلاوة والتجويد، والفرع الخامس والاخير حفظ خمسة أجزاء متتالية مع التلاوة والتجويد.

كان المتسابقون من جمعية تحفيظ القرآن الكريم بتبوك وجمعية تحفيظ القرآن الكريم بمحافظة تيماء وجمعية تحفيظ القرآن الكريم بمحافظة أملج وجمعية تحفيظ القرآن الكريم بمحافظة الوجه و جمعية الامير سلطان لتحفيظ القرآن الكريم

وتتولى وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد ممثلةً بالأمانة العامة للمسابقة تنظيمها والإعداد لها وإجراء التنسيق اللازم لإقامتها.

المسابقة تهدف إلى إبراز اهتمام المملكة العربية السعودية بكتاب الله الكريم والعناية بحفظه وتلاوته وتجويده وتفسيره، وتشجيع أبناء الوطن وبناته على الإقبال على كتاب الله جل وعلا حفظاً وفهماً وأداءً وتدبراً، وإذكاء روح المنافسة بين حفاظ كتاب الله تعالى وحافظاته، والإسهام في ربط الأمة بالقرآن الكريم مصدر عزها في الدنيا وسعادتها في الآخرة.

ويشترط في المتسابقين أن يكونوا سعوديين، ألا يزيد عمر المتسابق وقت المسابقة عن (24) أربعة وعشرين عاماً، وألا يكون المتسابق قد اشترك في مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية التي تقيمها الوزارة، وألا تكون مشاركتهما في فرع سبق أن اشتركا فيه، أو في أدنى منه، وذلك في جميع الفروع، وأن يكون المرشح قد فازا على مستوى منطقتهما، وأن يلتزم الفائز باستعداده للمشاركة في أي مسابقة لحفظ القرآن الكريم ترى وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد مناسبة ترشيحه لها

وفي ختام التصفيات تم توزيع الجوائز لممثلي الجمعيات والطلاب المشاركين .

Time واتساب