نسخة
الأعداد السابقة للصحيفة
February
<
2021
>
أحد
إثنين
ثلاثاء
أربعاء
خميس
جمعة
سبت
د. التويجري يؤكد على أهمية الوقاية في تعزيز الصحة العامة

محمد السعران (صدى):
أكد مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة الرياض الدكتور محمد بن عبد العزيز التويجري ، على أهمية الوقاية ، وأثرها الكبير في تعزيز الصحة حيث تعتبر أحد الأهداف التي تساعد على تحقيق رؤية 2030 ، كما أنها تعزز الصحة العامة ونمط الحياة الصحي بالمجتمع .

جاء ذلك خلال تدشينه اليوم الثلاثاء خطة عمل كورونا الجديدة "covid19" لمنسقي التوعية الصحية في محافظات منطقة الرياض ، والتي تنظمها ادارة العلاقات والاعلام الصحي .

وأضاف د. التويجري أن التوعية هي خط الدفاع الاول ، للتعامل مع فايروس كورونا الجديدة "covid19" ، وذلك من خلال تعزيز الممارسات الصحية ، لتجنب الإصابة والعدوى بالفيروس .

ونوه د. التويجري بأهمية التزام كافة أفراد المجتمع بإتباع النصائح والإرشادات التوعوية للتعامل مع فيروس كورونا الجديد ،والتواصل مع مركز صحة ٩٣٧ للإستفسارات والإستشارات المتعلقة بكورونا.

‏وناقشت خطة العمل واللذي اقيمت برعاية صيدليات الدواء ، تقديم رسائل توعوية لكافة المستفيدين، إضافة استعراض عدد من الأدلة الإرشادية الوقائية الخاصة بفيروس كورونا الجديد " COVID19" تتضمن الخطوات الواجب إتباعها عند السفر وفي أماكن التجمعات، والمساجد، وأماكن العمل، وداخل المنازل ، والتي تم اعدادها من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها " saudicdc"

وكذلك نصائح توعوية للراغبين في السفر بإتباع عدد من التعليمات (قبل السفر، وأثناء وبعد السفر) ، تقييم الفوائد والمخاطر المتعلقة بخطط السفر القادمة بناءً على أحدث المعلومات ، وتجنب الاقتراب من الأشخاص المصابين بالحمى والسعال وصعوبة في التنفس، والمواظبة على غسل اليدين مراراً وتكراراً بالماء والصابون .

كما تناولت خطة العمل ما يتعلق بأماكن التجمعات ، و أن المرض يمكن أن ينتقل المرض إذا كان الشخص يقف على بعد متر أو مترين من الشخص المصاب بفيروس كورونا الجديد عن طريق المخالطة المباشرة، علماً أن معظم الأشخاص المصابين بهذا الفيروس يعانون من أعراض خفيفة ويتعافون منها.

وتضمنت الأدلة المشار لها أن خطر الإصابة بالفيروس يرتفع في بعض الفئات مثل كبار السن والأشخاص الذين يعانون من مرض السكري وأمراض القلب والرئة، إضافة إلى من يعاني من ضعف المناعة وبعض الفئات المعرضة للأمراض .

وأستعرضت الخطة ابراز بعض الطرق التوعوية البسيطة لمنع انتشار الفيروس في أماكن التجمعات، وذلك بتجنب الأماكن المزدحمة، وأخذ لقاح الأنفلونزا ، إضافة إلى بعض الإجراءات المهمة التي يمكن اتخاذها، ومنها، تجنب السفر وأماكن التجمعات عند الإصابة، والبقاء في المنزل عند الشعور بالأعراض .

وفي سبيل منع انتشار فيروس كورونا الجديد بين المصلين داخل المساجد فقد نصحت الورشة المصلين بتجنب المصافحة ، والحرص على نظافة اليدين باستمرار

كما تضمنت الرسائل التي قدمتها خطة العمل بعض الطرق لمنع إنتشار الفيروس في أماكن العمل ، ومنها ، التأكد من توفر الإجراءات الصحية ونظافة أماكن العمل ، وتعزيز إجراءات الوقاية الخاصة بالجهاز التنفسي .

أما فيما يخص الإرشادات للوقاية من فيروس كورونا الجديد داخل المنازل ، فقد أوضح .د التويجري أن من أبرزها تجنب الاتصال المباشر مع الأشخاص المصابين بأي عدوى تنفسية ، وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين ، إضافة إلى الحرص على تغطية الفم والأنف عند العطاس ، وغسيل اليدين جيدا بالماء والصابون لمدة 40 ثانية على الاقل.

كما أستعرضت خطة العمل التدابير الوقائية لأفراد الأسرة في حال وجود حالة مشتبه بإصابتها بفيروس كورونا الجديد أو حالة مؤكدة ولكن لاتحتاج البقاء في المستشفى ، وذلك بمساعدة المريض في إتباع التعليمات الصحية وتناول الأدوية الموصوفة ، ومتابعة الحالة والاتصال بالجهات الصحية لتقديم المساعدة ، وعدم مخالطة المصاب والبقاء في غرفة أخرى ومنع الزيارات غير الضرورية ، والتأكد من تهوية المكان داخل المنزل ، وعدم مشاركة المريض أدواته الشخصية .

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً