نسخة
  • Generic placeholder image
  • Generic placeholder image
  • Generic placeholder image
الأعداد السابقة للصحيفة
قطر تثير سخرية الشعب بعد إعلانها عن أول إصابة بـ«كورونا»

ماجد القزيز (صدى):
أثارت قطر سخرية واسعة بين الشعب القطري بعد الإعلان عن أول حالة مصابة بكورونا.

وتعمدت وكالة الأنباء القطرية الابتعاد عن ذكر اسم "فيروس كورونا" واستبدلته بمصطلح متلازمة الشرق الأوسط.

وقالت الوكالة : "وزارة الصحة العامة تعلن عن تسجيل حالة إصابة مؤكدة بمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية لمواطن يبلغ من العمر 65 عاما ويعاني من عدة أمراض مزمنة، لافتة إلى أن المريض أدخل المستشفى لتلقي العناية الطبية اللازمة حسب البروتوكول الوطني للتعامل مع حالات الإصابة المؤكدة أو المشتبهة بالمرض".

وشهدت تغريدة الوكالة عبر "تويتر" تفاعل كبير من قبل المتابعين؛ حيث امتزجت تعليقاتهم ما بين السخرية والغضب.

فقال أحد المتابعين: "اسمه كورونا.. مفيش داعي تخترعوا اسامي من عنديكم.. على كيفكم هي"، وقال أخر: "بكل سهوله وشفافيه قولوا كورونا".

وأضاف أخر: "كارونا ..ليش اطولون الاسم وتلفون وادرون ع اشعب.. ترى الشعب مثقف"، وتابع أخر: متى صار كورونا متلازمة الشرق الاوسط".

وذكر بعد المواطنين أن عدد الإصابات 3 ليس فقط حالة واحدة مثل ما أعلنت الوكالة القطرية.

تجدر الإشارة إلى أن متلازمة الشرق الأوسط التنفسية هي مرض تنفسي فيروسي يتسبب فيه أحد فيروسات كورونا (فيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، أو فيروس كورونا).

Time واتساب

اترك تعليقاً

أحدث التعليقات

واخيرا ياصدي خلصتم
الله لايبلانا
عدو الخونة
نحمد الله جت على ما نتمنى من ولي العرش جتنا وهايب يوم ان كل من خويه تبرا حطيت الاجرب لي خوي مباري دولة قامت على اقامة شعائر الاسلام بعد ان سادت الخرافة وعم الجهل وانتشرت الامراض وشتت الفقر الشمل فملكها الله من البحر الى البحر ومن اليمن الى حماة ثم ابتلاها الله بالضراء بعد السراء وكان الخيار امامها اما الملك واما الدين فاختارت الدين وفضلت خسارة الدنيا فخسرت الجولة الاولى وماهي الا مدة الامتحان والصبر على الابتلاء حتى اعاد الله لها عزها ولكن... يجب ان تعي ان ثمن التنازع فادحا ويسبب الفشل وذهاب الريح ولهذا خسرت الجولة الثانية.. وها نحن بحمد الله نتفيأ ظلال ذلك اللقاء المبارك بين الامامين المحمدين في عامه التسعين من الدولة السعودية الثالثة ادام الله عزها ونصر جندها وثبت بالرشد والايمان والخير اركانها حيث عم اقطار الارض خيرها وخصوصا بلاد الاسلام وكافة المسلمين اينما كانوا الا وجدت لها يدا تدعمهم بالمال والجاه والنصرة فالحمد لله اولا واخيرا
واخيرا ياصدي خلصتم
الله المستعان