• الأربعاء 19

    فبراير

أب يضرب ابنته حتى الموت بسبب «يوم الحب»

أب يضرب ابنته حتى الموت بسبب «يوم الحب»
القاهرة(صدى):

قتل عامل في شبرا الخيمة ابنته من الضرب؛ قبل يوم الحب؛ بعد أن علم أنها على علاقة عاطفية مع شاب يذهب إلى مدرستها .

وكشفت التحقيقات أن والد الفتاة التي تبلغ 15 عاما تعدى على ابنته بالضرب حتى الموت، بسبب شكه في وجود علاقة عاطفية بين المجنى عليها وشاب.

وبالتحقيق وسؤال والد الفتاة، اعترف بالحقيقة بأن المجنى عليها توفيت في يده بسبب كثرة اعتدائه عليها بالضرب.

وكشف المتهم أنه في أحد الأيام، توجه الى مدرسة ابنته في منطقة شبرا الخيمة، وعلم بوجود علاقة عاطفية بين ابنته وأحد الشباب الذى يأتي لها أمام المدرسة قبل “الفلاتين”، فاستشاط غيظه، وقرر تأديبها بسبب وقوفها مع شاب غريب؟

 


5 تعليقات

[ عدد التعليقات: 33973 ] نشر منذ 6 أيام

لا حول و لا قوة الا بالله

[ عدد التعليقات: 559 ] نشر منذ 6 أيام

القتل جريمة أشد تحريما من الشك في علاقتها بشاب لا سيما أن عمرها 15 سنة!

[ عدد التعليقات: 93885 ] نشر منذ 5 أيام

لا حول ولا قوة إلا باالله العلي العظيم ..

[ عدد التعليقات: 54491 ] نشر منذ 5 أيام

شي يقهر،،
مسكين الأب
وبعض البنات هبل تبيع مشاعرها وتخون ثقة ابوها وأمها
بأبتسامة خبيثة أو بكلمة حلوه من واحد خبيث مغير يتصيد المغفلات
الأب مسكين يتعب علشانها وتعب لين كبرها ودرسها وعلمها وعالجها وكساها وأفنى عمره لجلهاوسهر علشانها ايام وليالي
وفي الأخير يجي حيوان حقير يسرق تعب السنين هذي كلها وليته يصدق معهاويكسر ظهر ابوها ويمردغ بشرفه ووجهه في التراب
والفاغرة تدري انه كذاب بس تقول حبيته
وتتباهى بمحبته قدام صديقاتها
على بالها أنها ذكية وهي هبلا وأنها مسيطرة ع الأمور
والمشكلة الشباب يتفنون بالأعذار لابغى يطشها جابها الف عذر
أنتي إنسانه متميزه وأنا ماأستاهلك،،،
أنا باقي أبكون نفسي وأتوظف
أنا باقي بجمع حق شقه
ماأبي أعذبك معي
وهي فاغره مصدقه ماتدري أنها كانت مجرد سلعة رخيصة بيد عابث رماها وراح لغيرها
الحمد لله والله ثم والله ثم والله
أنا يامحاكيكم أنهن يتقربون مني تقرب لدرجة تجي تضرب بكتفها في كتفي أو تمشي وتوقف قدامي فجأه غير الأتصالات والرسايل الي مدري من وين تجي أصلآ
لكني أتذكر أن لدي عائلة وأخاف عليهم
وأتذكر بعد أن لديها عائلة تعبت علشانها
لكنها فاغره ماتفهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *