نسخة
الأعداد السابقة للصحيفة
February
<
2021
>
أحد
إثنين
ثلاثاء
أربعاء
خميس
جمعة
سبت

(صدى):

تأملوا في هذه الكلمة قليلة الأحرف عظيمة المعاني كثيرة الفوائد 

التسامح هو أن تعفو وتصفح وتنسى  أو تتناسى ما بدر من الآخرين وتسبب في مضايقتك

التسامح خلق عظيم لا يحظى به إلا  العظماء من الناس كلنا نستطيع أن نكون متسامحين  ولكن الشيطان بحول بيننا وبين هذه الصفة الجميلة التي تساهم في حل الكثير من خلافاتنا وتزرع الحب في نفوسنا وتبسط الرحمة والمودة بيننا

يدخل الشيطان عليك و يخيل لك  أنك لو تسامحت فستتخلى عن كرامتك بينما الحقيقة أنك ترتقي بإنسانيتك التسامح مفتاح للخير في الدنيا والأخرة في الدنيا ستحصل على الراحة النفسية ستشعر باحترامك لذاتك ستنال محبة واحترام وتقدير الأخرين  وستشعر بفرح يلامس شغاف قلبك وستحظى بوعد الله تعالى الذي وعده للعافبن عن الناس المتسامحين في قوله عز وجل (ومن عفى وأصلح فأجره على الله) فمن منا يريد أن يحرم نفسه من هذا الأجر؟؟؟ !!!!

عجب والله ألست تؤمن بالله تعالى وتسعى لنيل رضاه إذا كن متسامحا اغفر وأدمح زلات الأخرين تغافل فتسعة أعشار العافية في التغافل وأظن العشرة كلها في التسامح

لنكون متسامحين متحابين متواضعين فمن تواضع لله رفعه حقيقة نغفل عنها كثيرا فلا تأخذنا العزة بالإثم فنحرم أنفسنا خيري الدنيا والأخرة

لنكون متسامحين متحابين محتسبين  في ذلك الأجر من الله تعالى

ولنتذكر دائما قول الله ( ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ *   وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ) أصحاب الحظ الكبير  والسعادة هم من تميزوا بخلق التسامح والعفو نسأل الله أن يجعلنا من أصحاب هذه المنزلة الرفيعة

ثم لنتذكر أننا  ضيوف في هذه الدنيا وعند بعضنا البعض لانعلم متى سنرحل وتطوى صفحات حياتنا فلنعفو ونصفح ونتسامح لعل الله أن يعفو عنا ويسامحنا على التقصير.

التعليقات

اترك تعليقاً