• الإثنين 17

    فبراير

توجه لتوظيف المواطنين بنظام التعاقد في الأجهزة الحكومية

توجه لتوظيف المواطنين بنظام التعاقد في الأجهزة الحكومية
فاطمة المالكي(صدى):

كشف وزير الخدمة المدنية سليمان الحمدان عن توجه لتوظيف المواطنين بنظام التعاقد في الأجهزة الحكومية .

وأكد “الحمدان ” خلال لقائه السنوي بالإعلاميين أن الهدف الإرتقاء بالمنظومة الحكومية بعد إعادة هيكلة الوضع القائم وتوفير نظم فعالة في منظومة التحول الرقمي .

وأشار ” الحمدان ” أن هذة الخطوة تأتي أسوة ً بما تم في الإمارات من انتهاء العمل الحكومي الرسمي والعمل بنظام التعاقد من 2012 .

كما أكد أن منصة “مسار ” سيتم إطلاقها رسمياً في الثاني من فبراير المقبل ، كما سيتم إقرار دراسة لائحة الوظائف الهندسية خلال الربع الأول من العام الجاري 2020 .


12 تعليق

[ عدد التعليقات: 3869 ] نشر منذ 3 أسابيع

يعني بالعربي نظام تعاقد معاد فيه شي اسمه وظيفة حكومية وهذا قرار غلط ولا يخدم الشخص اللي يبغي يبني له مستقبل هو وابناءة
وهذي بصراحة قرار غلط
وهل الوزير يقبل ان يكون متعاقد وكل عام يجدد العقد ؟

[ عدد التعليقات: 234 ] نشر منذ 3 أسابيع

الوزير يقبل للمزايا العديدة …. بعكس التعيس ….؟

[ عدد التعليقات: 8 ] نشر منذ 3 أسابيع

فقط للتوضيح ، بالفعل الوزير كأي وزير هو متعاقد وكل عام يتم التجديد له ضمن التجديد السنوي للثقة في مجلس الوزراء. ومع ذلك هو عرض للإقالة واعادة الهيكلة في أي وقت. التعاقد الحكومي للموظف يعني أن الوظيفة ليست صك ضمان وإنما الراتب والاستمرارية مقابل الإنجاز والإنتاجية. العالم في القطاع الخاص وعايشه من أحسن ما يكون. لماذا يجب أن تكون الوظيفة الحكومية مختلفة؟ بالنسبة للتقاعد يفترض أن يستمر نفس النظام. وبشكل عام سواء مؤسسة التأمينات أو التقاعد ، الدولة كافلة للمواطنين حقوقهم. وبالتالي لا أرى ضرر كبير في الموضوع إلا لمن يتخذ الوظيفة الحكومية كبطالة مقنعة أو فقط يريد الراتب بدون إنتاج أو يمارس التجارة بالخفاء. الكثير من الموظفين سوف تظهر إمكاناتهم خصوصا المنجزين والمميزين منهم ويختفي نظام سواء اشتغلت أو ما اشتغلت كله نهاية الشهر يقبض وكله يحصل على نفس الترقيات.

[ عدد التعليقات: 56 ] نشر منذ 3 أسابيع

وأشار ” الحمدان ” أن هذة الخطوة تأتي أسوة ً بما تم في الإمارات من انتهاء العمل الحكومي الرسمي والعمل بنظام التعاقد من 2012 .
يعني استنسخت التجربة الاماراتية ولم تأتي بافكار من عندك يا وزير الخدعة.
نظام العقد لا امان وظيفي له ويجعل العامل يعمل تحت ضغط وتوتر وعدم استقرار خاصه إذا كان لديه أطفال وبيت مستأجر أو بالإقساط
فعدم تجديد العقد _والذي يخضع لمزاج الرئيس المباشر_ يعني أن يجد نفسه وأولاده مشرد في الشوارع

[ عدد التعليقات: 16 ] نشر منذ 3 أسابيع

كلامك جميل

بس خلوه نفس الراتب في الامارات ماتاخذ شي وتهمش شي

[ عدد التعليقات: 1 ] نشر منذ 3 أسابيع

مصيبه عندما تقلد شي يخص من هو اكفأ منك في كل شي

[ عدد التعليقات: 33923 ] نشر منذ 3 أسابيع

اتصور انه يقصد موظف مؤقت
يعني ممكن الاستغناء عنه في اي لحظه
ايش الفائده التي ستعود على المواطن اذا اشتغل سنه وتعطل سنوات ؟

[ عدد التعليقات: 33923 ] نشر منذ 3 أسابيع

يوجد حلل فكري او عقلي لدى وزارة التعليم و الخدمه الاجتماعيه
اتصور لو كان الوزاره جاده في توظيف الجامعين من الجنس لوجدو لهم وظائف في لمح البصر
يوجد عندنا المدارس الاهليه منتشره بكثره في كل مدينه واغلب المعلمين فيها اجانب بأستثناء المدير سعودي فلو ان الوزاره كلفت نفسها بزياره كل مدرسه من رياض الاطفال الى الثانويه لوجدت الكثير من الاجانب من الجنسين يعملون فيها
فالمفروض يتم استبدالهم بأبناء و بنات الوطن وهذا حقهم وهذا ما يجب على الوزاره فعله بدون تهاون وتقاضي وتجاهل
قبل شهر كنت في احد الفنادق وتفاجأت بدخول مجموع من الشباب من الجنسين فتقدمت من احدهم وسألته ايش عندكم فأحبرني بأن وزارة الخدمه الاجتماعيه ارسلتهم لاجراء مقابله في الفندق للحصول على وظائف في الاستقبال وخدمة النزلاء في الفندق
والغريب انهم جميعا جامعيين متخصصين في اللغه العربيه والاخر الانجليزي والاخرى علم الاجتماع
هؤلاء ليس مجالهم الخدكه في الفنادق بل في مجال التعليم والمدارس الاهليه موجوده و يشغلها الاجانب فلماذا يتم ارسال هؤلاء الجامعيين الى الفنادق ؟